تقارير .. الجيش المصري قادر على سحق القوات التركية وطردها من ليبيا

- ‎فياخبار
46
0

قالت مؤسسة إخبارية أوروبية، اليوم الثلاثاء، إن الجيش المصري يمكنه سحق القوات التركية وطردها من ليبيا قبل أن تتمكن أنقرة من إرسال تعزيزات، وذلك في حال وقوع مواجهة شاملة بين الدولتين، عقب التحذيرات التي وجهها أخيرا الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وفي تقرير نشرته عن احتمال وقوع تلك المواجهة، اعتبرت ”مودرن دبلوماسي“ (الدبلوماسية الحديثة) التي تتضمن موقعا إخباريا إلى جانب صحف ومجلات، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هو حاليا ”أكثر اللاعبين عدوانية ودموية“ في ليبيا.

وقال التقرير إن تدخل أردوغان في البلد العربي لا يعتبر مفاجئا، وإن أنقرة لا تكترث لأمر الشعب الليبي، خاصة أنه لا يوجد أي ارتباط بينهما، سوى ”الإرث الاستعماري للإمبراطورية العثمانية“.

ولفت التقرير إلى تحذيرات السيسي، أواخر الشهر الماضي، والتي أعلن فيها استعداد بلاده للقيام بعملية عسكرية في ليبيا لحماية أمنها، مشيرا إلى أن مصر وتركيا تمتلكان قوة عسكرية متوازية تقريبا، لكن مصر تتمتع بأفضلية في ليبيا.

وقال: ”هذا لأن مصر تمتلك حدودا مع ليبيا تزيد على 1115 كم، ما يعني أنها قادرة على نشر قوات بسرعة كبيرة.. كما أن مصر ستستفيد كثيرا من قاعدة محمد نجيب العسكرية، التي تعد أكبر قاعدة عسكرية في الشرق الأوسط، والتي لا تبعد كثيرا عن الحدود الليبية“.

وأشار التقرير إلى أن تركيا تواجه عقبات لوجستية كبيرة في ليبيا؛ نظرا لبعد المسافة عنها؛ ما يجعل القوات التركية ”محشورة في زاوية صغيرة“.

وأضاف: ”في حال وقوع مواجهة عسكرية مباشرة بين مصر وتركيا، فإنها بالتأكيد ستؤدي إلى هزيمة القوات التركية.. وهذا يعني أن القوات المصرية قادرة بالنهاية على إخراج القوات التركية من ليبيا بشكل أسرع من أن تتمكن أنقرة من إرسال تعزيزات عسكرية.. وما يعزز هذا السيناريو هو امتلاك مصر أسلحة متطورة، فيما تمتلك قواتها خبرة طويلة في قتال الصحراء؛ من خلال عملياتها المتواصلة ضد الإرهاب في صحراء سيناء“.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *